سيوفر 50 ألف موطن شغل : مزيد التفاصيل حول انطلاق مشروع تونس الذكية


تم، الخميس، الاعلان عن الانطلاق الرسمي لمشروع "تونس الذكية"، الذي يرنو الى جعل تونس وجهة تكنولوجية ذات قدرة تنافسية عالية في مجال تكنولوجيات الاتصال والمعلومات والاقتصاد الرقمي
وجرى، بالمناسبة، التوقيع على 12 اتفاقية مع مستثمرين أجانب وتونسيين كدفعة أولى من المؤسسات التي من ينتظر ان توفر 3100 موطن شغل مباشر خلال الأشهر القادمة. 
وأفاد رئيس مشروع تونس الذكية، رؤوف مهني، في ندوة صحفية، ان إمضاء الاتفاقيات يعكس مدى ثقة المؤسسات في تونس في مثل هذا الظرف الذي تمر به البلاد.
واكد ان مشروع "تونس الذكية"، يتطلع الى خلق 50 الف موطن شغل، خلال السنوات الخمس القادمة، في مجال تكنولوجيات المعلومات والاتصال وتركيز آسس الاقتصاد الرقمي في تونس.
وأوضح المسؤول ان تونس تزخر بطاقات في المجال وموارد بشرية كفأة مبينا ان هذا المشروع سيعمل على الترويج لتونس كوجهة تكنولوجية في المنطقة المغاربية والمتوسطية والافريقية.
وذكر ان مشروع تونس الذكية يندرج ضمن مشروع تونس الرقمية 2016/2020 الذي يراهن على الاقتصاد الرقمي
واعتبر كل من وزيري التكوين المهني والتشغيل، زياد العذاري وتكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي، نعمان الفهري، ان مشروع "تونس الذكية" يعطي صورة أخرى عن تونس وإمكانياتها في المجال كما يتيح فرصة للشباب التونسي الباحث عن شغل وخاصة مواطن الشغل ذات القيمة المضافة العالية

بحث